بوابتك الى العملات الرقمية

ما هي إعادة صياغة المحتوى

4

تعد إعادة صياغة المحتوى إحدى الطرق المستخدمة في صناعة المحتوى ، في عالم اليوم المعلومات هي مفتاح النجاح في مختلف الأعمال التجارية.

يمكن أن تؤدي صناعة المحتوى إلى تنمية أعمالك ، حالياً إحدى أفضل الطرق للحصول على عمل في الانترنت ، أيضاً من أفضل الطرق لإنشاء المحتوى هي إعادة صياغة المحتوى.

 إعادة صياغة المحتوى

ما هي إعادة صياغة المحتوى؟

إعادة كتابة نص أو إعادة صياغة المحتوى تعني كتابته بطريقة مختلفة ، هذا يعني أنك تأخذ نصاً من مكان آخر وتغير جمله ، في هذه الحالة ترى محركات البحث محتوى الموقع الخاص بك على أنه محتوى جديد تماماً ولا تعتبره نسخة من موقع إلكتروني آخر.

متى نبدأ في إعادة صياغة المحتوى؟

عادة عندما نريد إنشاء محتوى جديد إذا لم تكن لدينا معرفة سابقة به لمصادر مختلفة مثل الكتب والمجلات والصحف ، ولكن هناك عدة طرق لا يمكننا بها استخدام هذه الأساليب لإنشاء المحتوى الخاص بنا الذي سنستكشفه معاً.

1- إذا كان ليس لديك فكرة عن موضوع ما
كما ذكرنا ، عندما نريد إنتاج محتوى جديد ، إذا لم تكن لدينا المعلومات الصحيحة حول الموضوع ما ، فعلينا إعادة صياغة المحتوى لمقالٍ ما. يمكنك أيضًا استخدام مقاطع الفيديو التعليمية المتوفرة على الإنترنت لكتابة محتوى.

2- إذا كان ليس لدينا معلومات كافية عن موضوع ما
الشيء الآخر الذي قد يجبرك على إعادة صياغة المحتوى أو المقال هو أنك لا تملك معلومات كافية ، بصفتك منشئ محتوى ، قد تواجه أي موضوع أو تضطر إلى إنشاء محتوى مختلف له ، نظراً لأنه قد لا يكون لديك معلومات كافية في هذه المجالات ، فمن الأفضل إعادة كتابة المحتوى.

3- لا يوجد وقت كافٍ لإنشاء محتوى
قد يكون لديك حتى ساعتان أو ثلاث ساعات لكتابة مقال ، وبالتأكيد في هذا الوقت القصير لا يمكنك الحصول على معلومات كافية حول الموضوع ما ، في مثل هذه الحالات من الأفضل استخدام طريقة إعادة صياغة المحتوى ، والتي يمكن استخدامها لإنشاء محتوى مختلف ، في هذه الحالة يمكن إنشاء محتوى يحتوي على معلومات أكثر وأفضل والتي توفر للمستخدم فهماً مناسباً للمحتوى.

4- لا تهتم بطول المحتوى كثيراً:
في بعض الحالات ، مثل مقالات ريبورتاج ، قد لا يهتم صاحب العمل ولا المؤلف كثيراً بمحتوى المقالة ويكتفي ملء صفحة من الموقع بأهمية بالنسبة لهما ، في هذه الحالات ، يكون الحل الأفضل هو استخدام إعادة صياغة المحتوى ، لا يؤدي هذا إلى إنشاء محتوى أفضل فحسب ، بل يستغرق أيضًا وقتًا أقل.

 إعادة صياغة المحتوى

كيفية إعادة صياغة المحتوى؟

يتم استخدام طرق مختلفة لإعادة صياغة المحتوى. فيما يلي نذكر بعضاً من أهم هذه التقنيات.

– تغيير الجمل: في مثل هذه الحالة ، نستخدم الجمل بطرق مختلفة في مقالتنا ، على سبيل المثال قمنا بتغيير الجملة “أنا مسؤول موقع” إلى “وظيفتي هي مسؤول موقع”. لاستخدام هذه الطريقة ، نقوم بما يلي.

– اقرأ النص الأصلي عدة مرات وتأكد من فهمك للأفكار الرئيسية.
– اكتب الأفكار الرئيسية التي تدور في ذهنك.
– افحص ما كتبته في النص الأصلي ، تأكد من الاحتفاظ بالأفكار الأصلية وأن نسختك مختلفة.

– تغيير الكلمات: طريقة إعادة صياغة المحتوى هذه هي أننا نكتب الكلمات بطريقة مختلفة لا تزال تنقل المعنى الرئيسي للقارئ ، لاستخدام هذا الوضع ، نستخدم الطريقة التالية.

– بمجرد فهم الفكرة الرئيسية للجملة ، ابحث عن الكلمات المفتاحية ، لاحظ أنه قد يتم الاحتفاظ بالكلمات في إعادة كتابة المحتوى ، ولكن من الأفضل تغيير مظهر الجملة عن طريق تغيير بعض الكلمات.
– ابحث عن الكلمات أو العبارات التي يمكن تغييرها.
– يجب العلم الجيد بمفردات اللغة لإيجاد بديل للكلمات.

 

إعادة صياغة المحتوى

ختاماً يمكنك بسهولة إعادة صياغة المحتوى لمقالاتك بطرق مختلفة باستخدام الطريقتين المذكورتين أعلاه ، يعد استخدام إعادة كتابة المحتوى لصناعة محتوى احترافي فكرة جيدة لأنه ينتج محتوى بجودة جيدة ، كما أن اعادة صياغة المحتوى مهارة ليست بالسهلة ولا بالصعبة كل من يريد أن يتعلمها يستطيع ذلك لكن عليه أولاً متابعة الكثير من الشروحات و التدرب عليها حتى تستطيع الكتابة بسهولة و احترافية و بجهد أقل.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.